القومي للطفولة يعلن عن إحباطه لحالتي زواج "لطفلتين" لم يبلغا السن القانونية في أيام عيد الأضحى المبارك

الرئيسية/ اخبار المجلس

أعلن المجلس القومي للطفولة والأمومة عن احباطه حالتي زواج لطفلتين لما يبلغا ستة عشر عاماً، الأولي من (محافظة البحيرة) وتقيم وأسرتها بمحافظة الأسكندرية (بحي شرق)، والثانية بمحافظة الغربية (بمركز زفتي). وقد تلقاهما المجلس عبر منظومة نجدة الطفل التابعة له.
 
وأوضحت الدكتورة سحر السنباطي الأمين العام للمجلس القومي للطفولة والأمومة أن الإدارة العامة لنجدة الطفل قد تلقت بلاغاً عبر الخط الساخن 16000 حمل رقم 24783 بتاريخ 17/4/2021 بإعتزام والد الطفلة (م) تقيم بمحافظة الإسكندرية، والبالغة من العمر (15) عام تزويجها من من شخص يبلغ من العمر (24) عام.
 
وعلى الفور وجهت أمين العام المجلس بإحالة البلاغ إلي اللجنة العامة لحماية الطفولة بمحافظة الإسكندرية والتي بدورها قامت قامت بتقديم إرشاد أسري لأهلية الطفلة بشأن أضرار ومخاطر الزواج المبكر، ووقع والدها علي إقرار بعدم إتمام إجراءات الزواج قبل بلوغها السن القانونية إلا أنه وثاني أيام عيد الأضحي المبارك تبين للإدارة العامة لنجدة الطفل، قيام الأب بنقل الطفلة إلي مركز أبو حمص بمحافظة البحيرة (مسقط رأسه) لإتمام إجراءات الزواج بعيداً عن متابعة المجلس القومي للطفولة والأمومة واللجنة العامة لحماية لطفولة بمحافظة الإسكندرية.
 
وأضافت "السنباطي" أنه تم تكليف إحدي الجمعيات الشريكة بمحافظة الأسكندرية بمتابعة حالة الطفلة للتأكد من عدم تعريضها للخطر ووجهت "السنباطي" بإخطار مكتب حماية الطفل بمكتب معالي المستشار النائب العام والذي أحاله إلي السيد المستشار المحامي العام الأول لنيابة اسئتناف الإسكندرية ومنها إلي نيابة وسط دمنهور الكلية وتحرر المحضر رقم 4828 لسنة 2021 إداري مركز أبو حمص ، وباشرت نيابة أبو حمص الجزئية إجراءاتها.
ولفتت "السنباطي" إلى أنه تم استدعاء والد الطفلة ، و وقع اقراراً بعدم إتمام إجراءات الزواج قبل بلوغ الطفلة السن القانونية، ومراعاةً لمصلحة الطفلة وبناءً علي رغبتها بعدم إيداعها إحدي دور الرعاية الاجتماعية تم تسليمها لشقيق والدها بعد توقيعه اقرارً وتعهداً برعايتها والمحافظة عليها وعدم تعريضها للخطر.
 
وكان البلاغ الثاني والذي حمل رقم 28139 بتاريخ 10/7/2021 بشأن قيام والد الطفلة (ف) البالغة من العمر (16) عام باتخاذ إجراءات تزويجها من شخص يبلغ من العمر (26) عام.
 
وعلى الفور وجهت الدكتورة سحر السنباطي باتخاذ كافة الإجراءات اللازمة التي من شأنها رفع الخطر والضرر عن الطفلة، حيث تمت إحالة الواقعة إلي اللجنة العامة لحماية لطفولة بمحافظة الغربية التي بدورها قامت بفحص البلاغ وبتأكدها من صحته تحرر عنه المحضر رقم 5267 لسنة 2021 إداري مركز زفتي وقد باشرت نيابة زفتي الجزئية إجراءاتها حيث تم استدعاء والد الطفلة والعريس ووقعا اقراراً بعدم إتمام إجراءات الزواج قبل بلوغ الطفلة السن القانونية.
 
وفي هذا السياق تتقدم الدكتورة / سحر السنباطي بالشكر والتقدير والعرفان للسيد المستشار الجليل النائب العام و السيد المستشار رئيس مكتب حماية الطفل بمكتب النائب العام علي سرعة الاستجابه في الوقائع التي تتلقاها منظومة نجدة الطفل التابعة للمجلس القومي للطفولة والأمومة، واتخاذ ما يلزم من إجراءات رادعة في جميع حالات تعرض الأطفال للخطر وإصدار قرارتها بما يتفق والمصلحة الفضلي للأطفال. مؤكدة علي أن النيابة العامة لا تدخر جهداً في سبيل دعم حقوق الأطفال وحمايتهم من كافة أشكال العنف أو الإساءة أو الإهمال الذي قد يعرضون له.
 
كما تتوجه أمين عام المجلس بالشكر للجنة العامة لحماية الطفولة بمحافظتي الغسكندرية والغربية ، وكذا الجمعية الشريكة مع الإدارة العامة لنجدة الطفل بمحافظة الأسكندرية علي مجهوداتهم وعملهم الذي لا يتوقف في رصد جميع حالات التعرض للخطر والتدخل الوقائي والعلاجي اللازم لها ومتابعة ما يتخذ من إجراءات بشأنها، بما يساعد علي سرعة إنقاذ الأطفال من كل خطر أو عنف أو إهمال تتعرض له .
 
وتؤكد "السنباطي" على أن المجلس يقف سداً منيعاُ لمثل هذه الممارسات الضارة والإنتهاكات ضد الطفولة، وتطالب بسرعة إصدار قانون تجريم زواج الأطفال لما من شأنه القضاء علي هذه الظاهرة التي تعرض الأطفال للخطر. وتناشد المواطنين بسرعة الإبلاغ عن تلك الوقائع عبر آليات منظومة حماية الطفل وهي خط نجدة الطفل علي الرقم (16000)، والذي يعمل علي مدار 24 ساعة يومياً أو من خلال تطبيق الواتس اب علي الرقم (01102121600) أو الواتس آب بيزنس (01016609579) أو من حلال تطبيق نبتة مصر أو علي الصفحة الرسمية للمجلس القومي للطفولة والأمومة .