1. الرئيسية
  2. /
  3. كلمة الأمين العام

كلمة الأمين العام

الأطفال هم أمل مصر هم المستقبل هم شمسها التي تشرق مع كل يوم جديد، وهم الامتداد لهذا الوطن الغالي،  لذا علينا أن نسعى جميعاً لتوفير أفضل الموارد وأن نسعى دائما لضمان حقوقهم التي كفلتها لهم القوانين والمواثيق الدولية ذات الصلة، حيث كانت مصر دائما في صدارة الدول التي تلتزم بحماية حقوق أطفالها فكانت من أوائل الدول التي صدقت على الاتفاقية الدولية لحقوق الطفل فقضية الطفولة دائما وابدا على رأس أولويات الدولة المصرية لذا جاء قرار إنشاء المجلس القومي للطفولة والأمومة تماشيا مع هذا الهدف ليكون الصرح الآمن لأطفالها ولتحقيق المصلحة الفضلى لهم ولتوفير الحماية من كافة اشكال العنف والإساءة ولضمان حقهم ايضا في الحياة والبقاء والنمو المشاركة فضلا عن ضمان بيئة مواتية وملائمة لتحقيق نموهم ورفاهيتهم.

على مدار عقود طويلة عملت مصر على إرساء مفاهيم حقوق الطفل وجاء ذلك جليا في المادة 80 من دستور مصر العظيم عام 2014 والتي كفلت الحقوق الأساسية للطفل كالرعاية الصحية والتغذية والتنشئة السليمة والتعليم أيضا وكافة أشكال المساعدة والحماية حيث امتلكت مصر  بنية تشريعية قوية وخطط وأطر استراتيجية داعمة. كما كان للمجلس القومي للطفولة والأمومة دور عظيم في ذلك انطلاقا من دوره  الأساسي في وضع السياسات والخطط ومتابعة تنفيذها واقتراح التشريعات واللوائح المتعلقة بالطفل والأم تحقيقاً للمصلحة العليا لهما لضمان تماسك الأسرة المصرية، وفقا للمستجدات التى تطرأ على المجتمع  فضلا عن اتاحة  آليات لحماية الطفل على كافة المستويات على مستوى الجمهورية وضمان جودتها. 

 ولا نغفل ابدا دور الأم التي تضحي  من أجل ابنائها، فالامومة قصة كفاح ونجاح فالأم هي صانعة المستقبل بعاطفتها وتضحياتها ودفئها، حتى في أحلك الظروف، ولا تدخر جهدا في العطاء وبذل الكثير، فالأم هي العمود الفقري للأسرة، وهي الأكثر أهمية في تربية الطفل وهي مصدر السعادة والأمان أيضاً، فهي الحضن الدافي والمدرسة الأولى في حياة كل طفل.

وأخيرا سنعمل جاهدين خلال الفترة القادمة لنعبر بمصر وأطفالها إلى بر الأمان داعين الله عز وجل أن يحمي هذا البلد وشعبه من كل سوء وأن يديم علينا المحبة والسلام.

الدكتورة سحر السنباطي

 

 

TOP