بمناسبة اليوم العالمى للفتاة والذى يوافق 11 أكتوبر من كل عام القومى للطفولة والأمومة : قضايا تمكين الفتيات فى شتى المجالات أولوية على أجندة المجلس

الرئيسية/ اخبار المجلس

بمناسبة اليوم العالمى للفتاة والذى يوافق 11 أكتوبر من كل عام
القومى للطفولة والأمومة : قضايا تمكين الفتيات فى شتى المجالات أولوية على أجندة المجلس
الدكتور طارق توفيق :
" رسالة إلى فتيات مصر" تجديد إلتزام المجلس لدعم كافة قضايا حقوق الفتيات والعمل على إنهاء كافة الممارسات الضارة كزواج القاصرات وختان الإناث ، والتسرب من التعليم والعنف ..
 
بمناسبة اليوم العالمى للفتاة 11 أكتوبر وهو اليوم الذي أعلنته الأمم المتحدة لدعم الأولويات الأساسية من أجل حماية حقوق الفتيات وتوفيرالمزيد من الفرص ليعشن حياة أفضل، وأهمية رفع الوعي بحقوقهن في التعليم والتغذية، والرعاية الصحية ، والحماية من كافة أشكال العنف والتمييز ومناهضة تشوية الأعضاء التناسلية للإناث ، والقضاء علي زواج الأطفال أصدر المجلس القومى للطفولة والأمومة بياناً اليوم يؤكد خلاله عزم المجلس على العمل دائما على وضع قضايا تمكين الفتيات فى شتى المجالات بهدف دعم وتمكين الفتيات وتوفير فرص لهن وليس فقط العمل علي حالات الأطفال في خطر ،و السعى الدائم إلى الإهتمام بمنظومة التوعية علي كافة المستويات .
 
ووجه الدكتور طارق توفيق نائب وزير الصحة والسكان للسكان والمشرف على المجلس القومى للطفولة والأمومة رسالة إلى فتيات مصر أكد فيها تجديد التزام المجلس لدعم كافة قضايا حقوق الفتيات والعمل على إنهاء كافة الممارسات الضارة التى تلحق بهن ومن أهمها زواج القاصرات وختان الاناث ، والتسرب من التعليم ، وذلك اتساقاً مع الإطار الاستراتيجى والخطة الوطنية للطفولة والأمومة 2018 – 2030 والتى تسعى لحماية ودعم وتمكين الأطفال وخاصة الفتيات والتى تتسق أهدافها مع رؤية مصر وأهداف التنمية المستدامة 2030 والتى تتضمن أهداف طموحة لتحقيق مستقبل أفضل لفتيات مصر . ووصف فتيات مصر بأنهن الأمل والسند وهن نبض الحياة داخل الأسرة فلابد من تقديم الدعم والمساندة لهن وتمكينهم من استكمال التعليم الأمر الذى يحقق لهن مستقبل أفضل ووعى مستنير .
 
ووجه الدكتور طارق توفيق رسالة لهم بهذه المناسبة بأن يتمسكن بالعلم والثقافة والمعرفة والتكنولوجيا الآمنه والمشاركة فى اتخاذ القرارات التى تخص قضاياهم والوعى بالقضايا التى تساهم فى تقدمهم الذى هو بمثابة تقدم لمجتمعهم الذى تتحقق به تقدم الوطن وأضاف أن المجلس القومى للطفولة والأمومة يعمل جاهداً من خلال استراتيجياته وبرامجه المختلفة على العديد من الاولويات ومن أهمها قضايا الفتيات ومنها مبادرة تمكين الفتيات " دوى " الذى يتم تنفيذه تحت رعاية السيدة الأولى حرم السيد رئيس الجمهورية بدعم من منظمة الأمم المتحدة للطفولة " اليونيسف " وبالشراكة مع الجهات الوطنية المعنية ، كما يولى المجلس أهمية لقضايا زواج القاصرات وختان الاناث من خلال تنفيذ مبادراته وحملاته فى المحافظات لرفع الوعى بمخاطر الممارسات الضارة بحقوق الفتيات ومن خلال منظومة آلياته الوطنية للحماية المتمثلة فى لجان حماية الطفولة وخط نجدة الطفل 16000 والتابعة للمجلس القومى للطفولة والأمومة والملحق بها غرفة المشورة النفسية الصديقة للطفل .
 
وأضاف نائب وزير الصحة والسكان للسكان أن تمكين الفتيات يأتي بحصولهم على المعرفة الكافية والمهارة اللازمة للنجاح، والدعم من الأسرة و المجتمع، فقد حث الدين على حسن التربية والرعاية الحماية الشاملة لهن . بالإضافة الي تغيير الوعي المجتمعي تجاه حقوق االفتيات والممارسات الضارة التى تسلبهم هذه الحقوق، ولاسيما القضايا المتعلقة بالصحة والتعليم والعادات والتقاليد، والتغلب على المفاهيم المغلوطة تجاه الفتيات .