أطفال المجلس القومي للطفولة يشاركون في دورات البرلمان العربي للطفل بالإمارات

/ / اخر الاخبار

فى إطار الإهتمام بتعزيز المهارات السياسية..

أطفال المجلس القومي للطفولة يشاركون في دورات البرلمان العربي للطفل بالإمارات

أعلن المجلس القومى للطفولة والامومة، عن مشاركة عددا من أطفال الفريق الوطني للحماية ومناهضة العنف ضد الأطفال، في البرلمان العربي للطفل بجلسته الافتتاحية بإمارة الشارقة، بدولة الإمارات، والذى يعد أحد المؤسسات التابعة لجامعة الدول العربية، بمشاركة أطفال الوطن العربي.

حيث أفتتحت أولى دورات البرلمان صباح اليوم، بحضور الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط وبرعاية وحضور صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى للاتحاد حاكم الشارقة ، وصاحب مبادرة إنشاء البرلمان العربي للطفل، وعددا من كبار الشخصيات والسفراء العرب.

وأوضحت الدكتورة عزة العشماوي، الأمين العام للمجلس القومى للطفولة والامومة، ان المجلس أفاد 4 أطفال ليكونوا الوفد المصري المشارك في جلسات البرلمان ، بصحبة ممثل المجلس القومي للطفولة والامومة، مشيرة إلى أن الطفل شريف محمود عبد المجيد، من جمهورية مصر العربية، ترأس الجلسة الافتتاحية.

وأكدت “العشماوي”، على أهمية هذه المبادرة والتي تأتي في إطار الاهتمام بتعزيز دور وآليات مشاركة الأطفال في إطار من التقارب بين الدول الأعضاء في جامعة الدول العربية، وخلق بيئة ملائمة تدعم حقوق الطفل وتعزز من التنشئة السياسية للأجيال الناشئة، والتي تعمل على اكسابهم مهارات الممارسة الحقيقية للديموقراطية وتؤهلهم لبناء مجتمعاتهم بمزيد من الحب والعطاء لبلدانهم خاصة في ظل الظروف التي يمر بها الوطن العربي.

وأثنت “العشماوي” على إنشاء برلمان يضم مجموعة من أطفال الوطن العربي بهذا الشكل الراقي والذي يعد نهج جديد من توليهم القيادة فهم المستقبل المشرق، مشيدة بالجهود التي تقوم بها دولة الإمارات العربية الشقيقة بالاهتمام بالطفل العربي.

وجدير بالذكر أن المجلس القومي للطفولة والأمومة قد قام بتشكيل فريق الدعوة الوطني لإنفاذ حقوق الطفل التي نصت عليها القوانين والمواثيق الدولية لبناء جيل مدرك لواجباته تجاه المجتمع المحيط به وواع لكافة حقوقه في التعليم والصحة والحماية والمشاركة والرفاهه وفقا لمبادئ الاتفاقية الدولية لحقوق الطفل ، وتفعيلاً ” لحق مشاركة الأطفال.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *